مشروع كسوة شتاء - مملكة البحرين

27 يناير 2015 - 12:48
مؤسسة الخليج التعليمية:

جرى في مديرية التربية والتعليم برفح التوقيع على مذكرة تفاهم بين مؤسسة الخليج التعليمية- فلسطين، والمديرية، وقد وقع الاتفاقية عن مؤسسة الخليج التعليمية أ. جميلة تمراز منسق مشاريع المؤسسة ممثلة عن السيدة آمنه العاوور- رئيس مجلس إدارة المؤسسة، وعن مديرية التربية والتعليم أ. أشرف عابدين- مدير التربية والتعليم بفرع رفح.

 

 

ويأتي توقيع الاتفاقية بتبرع كريم من الجمعية الإسلامية في مملكة البحرين بهدف تقديم كسوة شتاء لطلبة المرحلة الابتدائية من ذوي الحالات الاقتصادية الصعبة في مدينة رفح، وتفضي بنود الاتفاقية إلى قيام المديرية بترشيح (400) طالب/ة من ذوي الظروف الاقتصادية والاجتماعية الصعبة للاستفادة من المشروع.

وفيما يتعلق بكيفية الاستفادة، فقد قام فريق عمل المؤسسة وفي وجود وفد من مديرية التربية والتعليم يترأسه أ. سمير الحوراني، بتوزيع الكسوة للطلبة الذين تم اختيارهم حسب الكشف المرفق والذي اعتمدته المؤسسة.

 

 

و في حديث خاص للأستاذة أمنة العاوور قالت: "إن المؤسسة تسعى دائماً لمساعدة العائلات المستورة، وتخفيف العبء عنهم في ظل الحصار الذي ازدادت وتيرته بعد العدوان الأخير على قطاع غزة، وذلك من خلال الدعم المستمر والمتواصل لشريحة أبنائها الطلبة ولقطاع التعليم الذي يعتبر عماد الدولة الذي تُبنى من خلاله الأمة وتشيد الدول.

 

 

 

كما أوضحت العاوور أن الحرب الأخيرة في العام 2014م أفرزت شريحة جديدة من الاحتياجات حيث أن النسبة العُظمى من الطلبة الذين قُصفت بيوتهم جزئيا أو كلياً يفتقرون إلى أدنى مقومات الحياة من كساء أو غذاء أو مأوى لاسيما بعد دخول فصل الشتاء الذي يُلقي بظلاله الباردة على أجساد الأطفال دون مأوى يلُمُّ شملهم أو يأوي شتاتهم و أن هذا المشروع يأتي في إطار الدعم المادي والنفسي للفئات الفقيرة التي لا تستطيع تأمين ما تحتاج إليه ، وتخفيف الأعباء المالية عنهم.

 

 

وقد توجه أ. أشرف عابدين بجزيل الشكر والعرفان للأخوة في الجمعية الإسلامية في مملكة البحرين الشقيقة على تمويلها ودعمها للمشاريع الخيرية التي تساعد الطالب الفلسطيني على تجاوز الظروف الصعبة، كما أعرب عن شكره لإدارة مؤسسة الخليج التعليمية التي لطالما مدت يد العون والمساعدة لقطاع التعليم بكافة شرائحه وبأشكال مختلفة ومشاريع متنوعة.